تغذية صحية

أربعة مصادر من البروتين غير اللحوم عليك تضمينها في نظامك الغذائي

البروتين هو أحد الأغذية التي لايمكن الاستغناء عنها لبناء كتلة العضلات وهو مصدر لتزويد الجسم بالطاقة اللازمة.

فهو عنصر مهم لعمل كل خلية من خلايا الجسم بداية من خلايا الشعر إلى الأظافر المصنوعة كليا من البروتين،كذلك يستخدم جسمك البروتين لبناء وترميم الأنسجة وصنع الإنزيمات والهرمونات والمواد الكيميائية الأخرى المهمة في الجسم.

حيث يحتاج الرياضيون ولاعبي كمال الأجسام إلى التأكد من أن لديهم ما يكفي من البروتين لبناء وإصلاح العضلات.

زيادة تناول البروتين لا يعني بالضرورة تناول المزيد من شرائح اللحم.

فهناك خيارات أخرى يمكن أن تساعدك على ضمان تناول البروتين الصحي.

وإذا كنت تهدف إلى تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، فلا شك في أنك ستبحث في بعض الخيارات الأخرى غير اللحوم.

في حين أن اللحوم مصدر ممتاز للبروتين، إلا أنها عادة ما تأتي مع جرعة جيدة من الدهون والسعرات الحرارية.

وكلاهما سيكون أقل من مثالي لصحة القلب.

والخبر السار هو أنك لست مضطرًا للتضحية بالبروتين للحفاظ على صحة قلبك.

فيما يلي أربعة أطعمة غنية بالبروتين، وكلها ستحافظ على صحة قلبك.

إليك مصادر البروتين المتعددة:

1. سمك السلمون:

أربعة مصادر من البروتين غير اللحوم عليك تضمينها في نظامك الغذائييعتبر سمك السلمون المصدر المثالي الأول للبروتين بعد اللحوم.

سمك السلمون ليس فقط مصدرًا عالي الجودة للأحماض الأمينية، ولكنه غني أيضًا بأحماض أوميجا 3 الدهنية.

فوائد أوميغا 3:
  • تساعد في درء أمراض القلب
  • تحسن حساسية الأنسولين: والتي هي عبارة عن مدى استجابة خلايا الجسم للإنسولين لخفض نسبة الجلوكوز في الدم
  • مكافحة الاكتئاب.

2. الزبادي اليوناني:

أربعة مصادر من البروتين غير اللحوم لتضمينها في نظامك الغذائي

الزبادي اليوناني هو أحد أفضل أشكال الألبان التي يمكنك الحصول عليها لأنها :

  • غنية بالبروتين
  • تحوي على نسبة سكر أقل من معظم أنواع الألبان الأخرى.
  • قليلة الدهون.

3. مسحوق بروتين مصل اللبن:

أربعة مصادر من البروتين غير اللحوم عليك تضمينها في نظامك الغذائي

هو شكل آخر من منتجات الألبان ولكنه واحدًا تقريبًا خالي من اللاكتوز.

مسحوق بروتين مصل اللبن هو مسحوق سهل الاستخدام ويمكن مزجه مع العديد من الأطعمة المختلفة، لذلك فهو أحد أفضل الخيارات لأولئك الذين يكافحون من أجل تلبية احتياجاتهم من البروتين.

يمكن تجربته:

ممزوج بالزبادي اليوناني، أوخلطه مع دقيق الشوفان، أويمكن إضافته لفطيرة بروتين لذيذة.

4. الفاصوليا:

أربعة مصادر من البروتين غير اللحوم عليك تضمينها في نظامك الغذائي

أخيرًا، لا تتجاهل الفاصوليا كمصدر رائع للبروتين للحصول على التغذية السليمة.

تحتوي الفاصوليا أيضًا على قدر كبير من الألياف الغذائية أيضًا، وهو أمر ممتاز لأولئك الذين يأملون في التحكم في مستويات السكر في الدم.

ستكون الفاصوليا أعلى قليلاً في السعرات الحرارية بسبب محتوى الكربوهيدرات، لكن لا تدع ذلك يخيفك.

فقط قم بدمجها في نظامك الغذائي وفقًا لذلك.

هكذا نجد يوجد المصادر الأربعة السابقة ستكون خيارات جيدة عندما تتطلع إلى خفض مستوى الكوليسترول لديك وتعزيز صحة قلبك.

تذكر، طالما أنك تركز في الحصول على ما يكفي من البروتين خلال النهار من أحد هذه المصادر ؛ يمكنك تلبية احتياجاتك.

حتى المصادر النباتية ستحتسب من مجموعك اليومي.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: