منوعات

٤ أعشاب فعالة تساعد على تكبير الثدي وزيادة حجمه بشكل طبيعي

 الأعشاب الطبيعية لا تقدر بثمن وخاصة عندما يتعلق الأمر بموضوع تكبير الثدي وزيادة حجمه بشكل طبيعي.

بشكل عام، فإن هرمون الاستروجين النباتي الموجود في الأعشاب هو المسؤول الوحيد عن هذه النقطة.

كما أنه يعمل مثل الإستروجين، مما يؤدي إلى نفس التأثيرات دون التعرض للعوائق التي يمكن أن يحصل عليها المرء من الجراحة.

على عكس العمليات الجراحية، فأن هذه الأعشاب لاتسبب ندوبًا أو نتائج سلبية أخرى على الجسم.

النساء في الوقت الحاضر واعيات للغاية بمظهرهن وجسدهن، ومعظم هؤلاء النساء يرغبن في تحقيق جسم جيد الشكل، لأن الجسم الجيد والجميل هو انعكاس للصحة الجيدة.

ففي الواقع، كانت المرأة التي لديها ثديين كاملين تعتبر دائمًا رمزا للجمال والأنوثة.

في حين أن تحاول بعض النساء الحصول على ثديين أكمل من خلال مجموعة من التمارين واليوغا والطعام الجيد .

فإن هناك بعض من أفضل الأعشاب التي استخدمت لعدة قرون كوسيلة طبيعية لزيادة حجم الثدي.

أعشاب تساعد على تكبير الثدي طبيعيا:

١.الحلبة:

هي واحدة من أكثر الأعشاب شهرة لزيادة حجم الثدي بشكل طبيعي.

حيث تحتوي الحلبة على بذور تُعرف عمومًا باسم فيتويستروغنز تعمل مثل الإستروجين في توليد المزيد من الهرمونات.

كما أنها من أكثر منشطات البرولاكتين فعالية. حيث أن البرولاكتين والإستروجين ضروريان لتكبير الثدي.

إنها عشب يساعد بشكل طبيعي في تعزيز حجم الثديين.

تختلف النتائج بناءً على الخلفية الوراثية للمرأة.

في حالة النساء اللواتي لديهن غدد ثديية صغيرة جدًا، يستغرق العشب وقتًا أطول لإظهار أي رد فعل،

وعادة ما تكون النتيجة أسرع بكثير في حالة النساء اللواتي لديهن حجم متوسط للغدد الثديية.

٢.الشمر:

بالنسبة للأمهات الجدد، تم استخدام الشمر لقرون من أجل زيادة حجم الثدي وزيادة إنتاج الحليب.

على الرغم من أنه يحوي مركب الاستروجين، إلا أنه يأتي في المرتبة الثانية بعد الحلبة.

يمكن أيضًا دمج الشمر في المستحضر وتدليكه مباشرة على الثدي أو يمكن مزجه مع الشاي.

إنه غني بالمغذيات النباتية وهو عشب مثالي لزيادة حجم الثدي.

٢.البرسيم الأحمر:

هو عشب آخر تم استخدامه لعلاج مجموعة متنوعة من الأمراض.

حيث أن فوائده في تكبير الثدي لا يعلى عليها.

يحتوي على أربعة فيتوستروجينات مختلفة تحتوي على مركب يسمى جينيستين.

هذا المركب مفيد بشكل خاص عندما يتعلق الأمر بنمو الثدي وزيادة حجمه  لأنه يرتبط بمستقبلات استراديول المرتبطة بنمو الثدي.

اكتشف لأول مرة من قبل الهنود لعلاج مشاكل الإناث، ومن المعروف أنه فعال جدًا في زيادة حجم الثدي بشكل طبيعي.

بالإضافة إلى ذلك، يستخدمه الذكور أيضًا لعلاج تضخم البروستات.

نظرًا لأن يمكنه التحكم في الإنتاج المفرط لهرمون التستوستيرون، وبالتالي يمكن أن يؤدي إلى نمو الثدي أيضا.

٤.اليام البري:

تم استخدامه لسنوات طويلة بسبب فوائده المذهلة في الصحة الإنجابية للمرأة مثل مشاكل انقطاع الطمث ومتلازمة ما قبل الحيض.

علاوة على ذلك، يمكن تناوله على شكل كبسولة أو كشاي.

يمكن مزج المسحوق مع المراهم أو الكريمات المهبلية. كما يمكن إضافته أيضا إلى غسولك لتدليك الثدي.

تشبه المغذيات النباتية الموجودة في اليام البري تلك الموجودة في الحلبات التي تحفز نمو الثدي.

فاعلية الأعشاب:

كانت النساء تستخدم مستخلصات عشبية لآلاف السنين لنمو الثدي.

علاوة على ذلك، تظهر الأبحاث أن يمكن دمجها في العلاج النفسي، خاصة للسيدات اللاتي لديهن أنسجة أكثر إحكاما ويشعرن بعدم الأمان.

وأفضل ما في الأمر هو أنه يمكن العثور بسهولة على الحلبة والشمر والبرسيم الأحمر واليام البري في المتاجر العضوية أو يمكنك طلبها عبر الإنترنت.

ومع ذلك، لا ينصح بتجربة كل هذه الأعشاب في نفس الوقت.

التزم بعشب واحد في كل مرة، أو على الأكثر 2-3 أعشاب.

يعد استخدام مجموعة متنوعة من الأعشاب من وقت لآخر مفتاح التطور المستمر للثدي وزيادة حجمه.

في حالة شعورك بالقلق من حجم ثديك، تذكر دائمًا أنك لست وحدك.

حيث لا يزال من الممكن أن يكون حجم الثدي أكبر من خلال استخدام الطرق الطبيعية دون الخضوع للجراحة والتجميل.تعليقات المادة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: