صحة البشرة

البشرة المشرقة ستحصلين عليها بما تأكلينه وليس بماتضعينه على وجهك

 كلنا نرغب بالحصول على البشرة المشرقة الجميلة والناعمة.
ولكن كيف يمكننا الحصول على ذلك؟ هل ستساعدك الأنواع المختلفة للمستحضرات والكريمات؟
بالتأكيد، إنهم يساعدون، ولكن للحصول على البشرة المشرقة عليك بالحصول على البشرة الصحية أولا .

 

وأول شيء يجب عليك فعله للحصول على البشرة الصحية هو تحسين نظامك الغذائي.

فما تأكلينه له تأثير كبير على بشرتك ونضارتها وجمالها.

حيث يعتبر تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادن هومفتاح الحصول على البشرة المشرقة.

حيث تساعد مضادات الأكسدة في محاربة الجذور الحرة التي تهاجم جسم الإنسان، من الداخل والخارج

والتي تؤدي إلى تدمير البنية الخلوية للبشرة والجلد.

معظم الناس لا يأكلون حمية متوازنة.

حيث إن الحصول على قدر كافٍ من الفاكهة والخضار في نظامك الغذائي.

سيجلب لك الفوائد الكبيرة ويجعلك تحصلين على البشرة المشرقة.

فبعض مضادات الأكسدة القوية التي يجب مراعاتها مع المكملات الغذائية الضرورية هي بيتا كاروتين والسيلينيوم والفيتامينات C و D و E.

دعنا نبدأ بمزيد من التفاصيل حول أهم الفيتامينات لتوضيح كيف تساعد هذه العناصر الغذائية في جعل بشرتك صحية متوهجة طوال الوقت.

أهم الفيتامينات للحصول على البشرة المشرقة:

١.فيتامين أ:

يقوم الجسم بتحويل بيتا كاروتين إلى فيتامين أ.

والذي يساعد جعل بشرتك بحالة جيدة من خلال الحفاظ على الأغشية مرنة.

علاوة على ذلك، يحافظ على بنية الخلية والتي بدورها تحافظ على الجلد قويًا.

كما يساعد بيتا كاروتين الجسم على مقاومة التلف الناتج عن الضغوط البيئية الخارجية، على سبيل المثال أشعة الشمس الضارة (UV).

٢.فيتامين ج:

البشرةالمشرقة ستحصلين عليها بماتأكلينه وليس بما تضعينه على وجهك

يقدم لك هذا الفيتامين الكولاجين، والذي هو في الواقع عبارة عن بروتين يساعد الخلايا على التجدد، وإنتاج جلد متين وسلس ومتوهج.

فعندما يكون الكولاجين منخفضًا،ستصبح بشرتك جافة وباهتة وتكون عرضة للتجاعيد.

كماأن تقشير الجلد باستخدام مقشرات غنية بفيتامين ج طريقة أخرى لتحسين صحة البشرة.

ومع ذلك، فإن تناول فيتامين ج داخليًا، عادةً مع الطعام أو المكملات الغذائية، ينشط ويعزز خلايا الجلد من الداخل.

٣.فيتامين د:

يبدأ الإنتاج الطبيعي لفيتامين D داخل الجسم بالتباطؤ في سن العشرين تقريبًا.

وللحصول على قدر كاف من هذا الفيتامين عليك بالتعرض للشمس، حوالي خمس عشرة دقيقة كل يوم ، لإنتاج فيتامين د داخل الجسم.

ويمكن أن يساعد تناول الأطعمة الغنية بشكل طبيعي بفيتامين د، مثل السلمون والفطر والبيض، على تحسين فيتامين د.

ومع ذلك، فمع تقدم العمر، من الصعب الحصول على كل من فيتامين د الذي نحتاجه في تلك الأطعمة.

يمكن أن تساعد إضافة الأطعمة المدعمة بفيتامين د مثل الحليب والزبادي في نظامك الغذائي.

ولكن، في النهاية، قد يحتاج معظمنا إلى تناول مكمل فيتامين د للتأكد من أن لدينا الآن ما يكفي داخل أجسامنا.

يدعم فيتامين د مرونة بشرتك، ويساعد على التخلص من حب الشباب، ويقلل من البقع الداكنة ،

والترهل، وخطوط الوجه، والتجاعيد مع تقدمنا ​​في السن ويجعلك تحصلي على البشرة المشرقة النضرة.

٤.فيتامين هـ:

هذا مضاد قوي للأكسدة يمكن أن يساعد في حماية وإصلاح الجلد.

لا يستطيع الجسم إنتاج فيتامين E بمفرده، لذا يجب أن تكوني متأكدة من أنك ستحصلي على ما يكفي من الطعام أو المكملات الغذائية.

ومع ذلك، عند اختيار الفيتامينات، تجنبي فيتامين E. الاصطناعي.

حيث كشفت الأبحاث أن الإصدارات الاصطناعية من فيتامين E يمكنها في الواقع إلحاق ضرر أكثر من النفع.

إذا لاحظت تجاعيد مفرطة أو سابقة لأوانها، أو ترهل أو ظهورحب الشباب، أو الزيت، أو الجفاف، أو تغير

اللون، أو أي اضطرابات جلدية أخرى، فقد يكون ذلك مؤشرًا على سوء الصحة.

معظم الناس لا يدركون ذلك، وبدلاً من معالجة المشكلة الصحية في الداخل، فإنهم يختارون جميع أنواع المنتجات الموضعية العجيبة لإصلاح الأشياء.

وبالتالي ستطول مشكلة بشرتك في حالة عدم معالجة المشكلة الصحية أولاً.

وفي النهاية عليك أن تدمجي الفيتامينات والمعادن الناقصة التي يمكن أن تساعد بشرتك على أن تكون جميلة ومشرقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: