مشاكل صحية وعلاجاتها

مسببات الصداع ….الأعراض وطرق العلاج في المنزل

أسباب الصداع كثيرة ويستحسن دائمًا فهم سبب كل آلام الرأس قبل محاولة مواجهتها. حيث أن هذه الآلام هي وسائل طبيعية لتحذيرنا من الاضطرابات الداخلية، فمن غير الحكمة محاولة علاج الصداع بمفرده بل يجب فهم أصله ومعالجة السبب الذي أدى لحدوثه.

ومن بين الحالات الأكثر شيوعًا التي تسبب الصداع،هي إجهاد العين واضطرابات المعدة والحيض والجوع وارتفاع ضغط الدم والروماتيزم والتهاب الجيوب الأنفية والتوتر العصبي.

إذا كنت تعرف جسدك كما ينبغي، وكنت على دراية جيدة بصحتك العامة، فيجب أن يكون هناك سبب وجيه لعدم قدرتك على التعرف على سبب الصداع وعلاجه.

إذا كنت تعاني من الصداع، فأنت تعرف ما هو تأثير ذلك على صحتك.

قد تجد نفسك غير قادر على العمل أو إنجاز أي شيء.

إلى جانب الألم، قد تعاني من الأعراض الأخرى مثل الغثيان والحساسية للضوء والضوضاء.

نتيجة لمستويات الألم المزمن واضطرابات في الروتين اليومي، يعاني العديد من الأشخاص أيضًا من التوتر والقلق.

كلنا نعرف الحل السريع ألا وهو الدواء.

ولكن إذا وجدت أن الأدوية لا تقلل من تكرار المشكلة، أو إذا كنت تبحث عن حل صحي، فيمكنك تجنب تناول مسكنات الألم بانتظام واتباع طرق صحية وطبيعية.

فما لا يدركه معظمنا هو أن الصداع عادة ما يكون مجرد إشارة على وجود خلل داخلي في أجسامنا وعقولنا.

إليك خطوات لعلاج الصداع بشكل طبيعي في المنزل :

 1: تعرف على المحفزات الخاصة بك:

ما الأطعمة التي تناولتها، هل استهلكت الكحول، هل شعرت بالتوتر بشأن شيء ما؟ كيف هي عادات نومك؟

إذا كنت تشعر بالتعب أو تعاني من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم أو ارتفاع مستويات السكر.

فقد يكون لديك مستويات عالية من السموم ويكون التخلص من هذه السموم طريقة فعالة.

حيث أنك بمجرد التعرف على محفزاتك، ستعرف جسمك جيدًا وستدرك العوامل التي يجب عليك تجنبها.

 2- تجنب الأطعمة السلبية:

كما قلنا من قبل، يعاني كل شخص بشكل مختلف، ولكن هناك العديد من الأطعمة المعروفة عالميًا بأنها تسبب الصداع وتثيره.

النبيذ الأحمر والكحول والجبن والشوكولاتة واللحوم المصنعة والأطعمة الغنية بالسكر والمواد الحافظة الغذائية والملونات وغيرها من الأطعمة تسبب الصداع.

الأطعمة الإيجابية هي الأطعمة محلية الصنع وغير معالجة مثل الخضر الورقية والمكسرات والبذور والبقوليات والحبوب الكاملة.

إذا كان لديك أي حساسية تجاه الطعام أو عدم تحمله، فتجنب هذه الأطعمة لأنها من المحتمل أن تسبب الصداع.

 3 -اتباع عادات الأكل والنوم الجيدة:

جسدنا يحب العادات الجيدة، حيث يعمل الجسم في أفضل حالاته وفقًا لجدول زمني معين.

حاول أن تكون ثابتًا في مواعيد وجباتك وجدول نومك.

لا تفوت وجبات الطعام أو تبقى جائعًا جدًا، لأن تقلبات السكر في الدم قد تؤدي إلى الصداع.

بالنسبة للنوم، حاول الحصول على 7 ساعات على الأقل في الليلة من ناحية أخرى، تجنب النوم الزائد. وكما تعلم، قد يؤدي النوم الزائد إلى حدوث الصداع.

الصداع :أسباب الصداع والأعراض وطرق العلاج

4 -تقليل مستويات الإجهاد البدني والعقلي:

إذا كان لديك أي توتر في الرقبة والكتف، فحاول أن تفعل ما تستطيع لتحريريهما، لأن ذلك يمكن أن يسبب توترًا في العضلات المحيطة بالجمجمة مما يؤدي إلى الصداع.

يمكن أن يساعدك العلاج بالتدليك وممارسة تمرينات مثل بيلاتيس.

وكذلك لإرخاء عقلك نوصي بتجربة التأمل واليوغا.

5 -تناول الأعشاب التي هي دواء الطبيعة:

يمكن أن تعالج المكملات العشبية الاختلال الداخلي وتقلل من الصداع ومستوى الألم.

للحصول على علاج منزلي يخلصك من الصداع جرب شرب القهوة السوداء مع رش عصير الليمون عليها أو جرب شرب ملعقة كبيرة من الخل مع نصف كوب من الماء.

كذلك ضع في اعتبارك تناول الأعشاب التي تتعلق أيضًا باعادة توازنك الشخصي.

للتخفيف من الإجهاد، يوصى باستخدام الأعشاب المريحة، وكذلك الأعشاب التكيفية التي تعزز القدرة على التعامل بشكل أفضل مع الإجهاد.

على سبيل المثال: عرق السوس .

وهكذا نجد باتباعك النصائح السابقة ستتمكن من التخلص من الصداع وتعالجه بشكل طبيعي في المنزل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: