صحة البشرة

٤ أسباب رئيسية تجعل بشرتنا سيئة حتى عند البقاء في المنزل

إذا كنت تعتقدي أن البقاء في المنزل سيعطيك بشرة نضرة رائعة، فلن تكوني الوحيدة.

ولماذا لا؟ بالتأكيد أسابيع وأسابيع بدون ماكياج يعني أن بشرتنا سترى فوائد من البقاء داخل المنزل.

ولكن اتضح أن العكس هو الصحيح تمامًا.

إليك أهم الأسباب التي تجعل بشرتنا سيئة حتى عند البقاء في المنزل:

١.نقص فيتامين د:

إن قضاء الوقت في الداخل يرتبط بنقص فيتامين D بالإضافة إلى زيادة التعرض للهواء الاصطناعي والجاف.

فالجلد هو أكبر عضو في الجسم، ونقص فيتامين د يسرع الشيخوخة.

فعدم الحصول على ما يكفي من أشعة الشمس يقلل أيضاً من المناعة ويزيد من احتقان أمراض المناعة الذاتية مثل الأكزيما والصدفية والتهاب الجلد التأتبي.

حيث يعمل الهواء الاصطناعي الناتج عن مكيفات الهواء والسخانات على إزالة الرطوبة من بشرتنا، مما يؤدي إلى جفافها.

٢. عدم اتباع نظام غذائي جيد:

البقاء في المنزل قد يقودك إلى تناول وجبات سريعة أكثر مما تتناوله بانتظام.

إن اتباع نظام غذائي صحي مهم في الحفاظ على بشرة جيدة.

٦أسباب رئيسية تجعل بشرتنا سيئة حتى عند البقاء في المنزل

حيث يجب أن يحوي نظامك الغذائي على الفيتامينات الضرورية كفيتامين أ وفيتامين ج

فيتامين أ :

هو عنصر غذائي أساسي طبيعي يدعم البشرة وجهاز المناعة الذي يحفز إنتاج خلايا الجلد الجديدة ويتم امتصاصه بسهولة في الجلد عند تطبيقه موضعياً.

لهذا السبب إلى جانب تضمين فيتامين أ في روتين العناية بالبشرة، من المهم تناول نظام غذائي غني بالفيتامين عندما تكون في عزلة ذاتية لمساعدة بشرتك.

إن الأطعمة الغنية بفيتامين أ تشمل السلمون وكبد اللحم ومنتجات الألبان والبيض والأسماك وزيت كبد السمك، حيث أن فيتامين أ هو هبة من السماء لمن يعانون من حب الشباب.

تساعد خصائص فيتامين أ المضادة للالتهابات أيضًا على تنظيم انبعاث خلايا الجلد وتقليل حدوث انسداد المسام.

يحفز فيتامين أ أيضًا إنتاج الكولاجين، مما يجعله فعالًا في الحد من ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد ويمكنه أيضًا أن يساعد في تسوية لون البشرة عن طريق إزالة بقع الشيخوخة.

فيتامين ج يسمى فيتامين (c):

فيتامين ج هو مضاد للأكسدة يحفز الجلد على شفاء نفسه عند تطبيقه موضعياً، مما يسرع إنتاج الكولاجين والإيلاستين.

الكولاجين والإيلاستين كلاهما ألياف بروتين موجودة بشكل طبيعي تساعد في الحفاظ على بشرة ممتلئة وثابتة.

لذا، في المساعدة على تعزيز إنتاج الكولاجين، يمكن أن يساعد فيتامين ج الموضعي في منع الشيخوخة المبكرة للجلد.

فائدة أخرى لفيتامين سي هي أنه يمنع إنتاج الميلانين في بشرتك، مما قد يؤدي إلى تغير لون البشرة والبقع الداكنة وفرط التصبغ.

عند استخدامه بانتظام، يمكن أن يساعد فيتامين ج في منع تشكل البقع الداكنة في المقام الأول.

نظرًا لأن فيتامين ج لا يتم تخزينه في جسمك، فإن تناول الأطعمة الغنية به، مثل البرتقال والكيوي بانتظام أمر لابد منه.

٣.عدم ممارسة الرياضة:

يمكن أن تساعد التمارين أيضًا على التحكم في الضغط الذي قد تشعر به، والذي بصرف النظر عن تأثيره على صحتنا العقلية، يمكن أن يكون أيضًا ضارًا ببشرتنا.

استهدف ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة في اليوم ممايعود عليك بالفائدة والصحة.

٤.تخطي واقي الشمس:

على الرغم من أنك قد تعتقد أنه يمكنك تخطي واقي الشمس المعتاد لأنك في الداخل، مما يشجعك على

التأكد من أنك لا تزال تستخدم كمية مناسبة من عامل الحماية من الشمس لتجنب شيخوخة الجلد وكذلك السرطانات.

عندماتضطر إلى البقاء في المنزل وتكون بالقرب من النافذة، أوصي دائمًا الناس باستخدام واقي من الشمس للحماية من الأشعة فوق البنفسجية المضرة بالبشرة.

وأقترح استخدام واقي الشمس الحاجز بدلاً من الواقي الشمسي الكيميائي.

لأنه يحجب الأشعة فوق البنفسجية جسديًا وأكثر أمانًا بكثير من واقيات الشمس الكيميائية.

طرق للعناية بالبشرة:

١.يجب عليك ترطيب البشرة في الصباح والليل على حد سواء ومطابقة منتجاتك مع الوقت الذي تستخدمها فيها.

بالنسبة للمرضى ذوي البشرة الدهنية الطبيعية، يعمل المصل جيدًا للترطيب والحماية، وبالنسبة لأولئك ذوي البشرة الأكثر جفافًا، فإنهم سيستفيدون من المستحضر أو ​​الكريم.

٢.استخدم المقشرات :حان الوقت لتوجيه انتباهك إلى مقشر جيد يزيل طبقات الجلد الميتةو الأوساخ.

كما سيساعد العناية بالبشرة على الاختراق إلى أعمق البشرة، مما يوفر تغذية أفضل لخلايا الجلد. وتكرار التقشير مهم للغاية.

فإذا كانت بشرتك ملتهبة أو حساسة حاليًا، فلا تقشرها حتى تلتئم.

بمجرد أن تلتئم، قشريها بلطف مرة واحدة في الأسبوع.

أمابالنسبة للبشرة العادية أو الجافة، أوصي بتقشير مرة إلى مرتين أسبوعيًا.

بالنسبة للبشرة الدهنية، أقترح عليك تقشيرها مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعيًا.

وعندما يتعلق الأمر بالبحث عن مقشر جيد، نقترح عليك اختيار واحد مع مكونات نباتية عضوية مثل إنزيمات الفاكهة، والشوفان المطحون بدقة وقشرة الجوز الغير كاشطة.

حيث تعمل هذه المكونات في انسجام مع الفسيولوجيا الطبيعية لبشرتك، مما يشجع عملية تجديد البشرة الطبيعية.

٣.تأكد من أنك تلتزم بروتين العناية بالبشرة المنتظم

أفضل شيء يمكنك القيام به لمساعدة بشرتك على العودة إلى حالتها الطبيعية هو الحصول على روتين جيد للعناية بالبشرة، مع الخطوة الأولى والتي هي الاستثمار في صابون ومرطب جيد.

وباتباع الطرق السابقة وتناول الغذاء المتوازن الغني بالفيتامينات وممارسة الرياضة ستبقى بشرتك رطبة وجميلة مشرقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: