تغذية صحية

تحسين الحالة المزاجية للشخص عن طريق تناول الطعام المناسب

تحسين الحالة المزاجية أكثر مايبحث عنه معظم الناس، حيث أن المزاج يؤثر بشكل مباشر على السلوك. يمكن للتغييرات التي تحدث في أجسامنا بعد تناولنا لأطعمة المختلفة، أن تُحدث تغييرات في بنية الدماغ الكيميائية والفسيولوجية. وهذا بدوره يؤدي إلى تغيير السلوك وبالتالي التأثير على أداء الشخص.

 تأثير الأطعمة على تحسين الحالة المزاجية للشخص

حوالي ٩٥ بالمئة من ناقل السيروتونين (الناقل العصبي الذي يساعد على تنظيم نوم الشخص). يتم صنعه في جهاز الهضم المبطن بملايين الخلايا العصبية، فهو يساهم في إدارة العواطف بالإضافة إلى دوره في تنظيم عملية الهضم.

كما أن النواقل العصبية مثل السيروتونين وغيرها من النواقل التي تسمى بالبكتيريا الحميدة المسؤولة عن تكوين الميكروبيوم المعوي، لها دور فعال في تحسين الصحة، حيث أنها تشكل حاجز فعال وتحمي بطانة الأمعاء من البكتيريا والسموم، وتقلل الالتهاب وتزيد من نشاط المسارات العصبية التي تجري بين الدماغ والقناة الهضمية. لذا يجب اختيار الأطعمة بدقة وعناية وخاصة أن لها دور كبير وتأثير على مشاعرنا واحاساسينا.

“اقرأ أيضاً: الأكل الصحي – ٧طرق لاختيار العناصر الغذائية الصحية

نصائح فعالة تساعد على تحسين المزاج

 اختيار الأطعمة من الكربوهيدرات بعناية من أجل تحسين الحالة المزاجية

الكربوهيدرات غنية بالتربتوفان، وعند دخول المزيد من حمض التربتوفان إلى الدماغ، يقوم الدماغ بإنتاج الكثير من هرمون السيروتونين(هرمون السعادة)، وهذا بدوره يؤدي إلى تحسن المزاج .

الكربوهيدرات موجودة في الأطعمة مثل الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات والبقوليات. حيث وجد الباحثون أن اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات يزيد من  الشعور بالخمول والتعب.

تناول أطعمة غنية بأوميغا 3

وجد الباحثون أن أحماض أوميغا 3 الدهنية المتعددة وغير المشبعة لها دور فعال في الحماية من الاكتئاب.

حيث أن هذه الأحماض لها تأثير على مسارات الناقل العصبي في الدماغ. أحماض أوميجا 3 موجودة في الأسماك الدهنية والمحار وبذور الكتان والجوز.

 تناول الفطور بشكل دائم

أثبتت الدراسات أن تناول وجبة فطور متوازنة وغنية بالعناصر الأساسية بانتظام، يؤدي إلى تحسين الحالة المزاجية. إلى جانب دور الفطور في تحسين الذاكرة وزيادة طاقة الجسم طوال اليوم. حيث أن تخطي وجبة الإفطار وإهمالها، يؤدي إلى الشعور بالتعب والقلق والتوتر.

اتباع حمية البحر الأبيض المتوسط:

حمية البحر الأبيض تعني نظام غذائي متوازن وأكل صحي، تتضمن هذه الحمية الكثير من الفواكه والحبوب والخضروات والمكسرات، إضافة إلى البقوليات والأسماك. فجميعها أطعمة تمنع مرض الإكتئاب وتحسن المزاج.

احصل كميات كافية من فيتامين د

فيتامين (د) ضروري لعمل العديد من الوظائف في الجسم، حيث أنه يزيد من مستوى السيروتونين في الدماغ.

اكتشف الباحثون أن الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب، وخاصة أولئك الذين يعانون من اضطراب عاطفي موسمي، يميلون إلى التحسن مع زيادة مستويات فيتامين (د) في الجسم على مدار العام العادي. يحتاج الفرد الحصول على حوالي 600 وحدة دولية (IU) من فيتامين د يوميًا من الطعام .

 تناول الأطعمة الغنية بالسيلينيوم من أجل تحسين الحالة المزاجية

أكدت إحدى الدراسات أن هناك علاقة وثيقة بين تناول السيلينيوم وحالة المزاج عند الشخص. حيث أن السيلينوم بحدود 200 مغ في اليوم ولمدة شهرين يحسن الاكتئاب. الأطعمة الغنية بالسيلينيوم هي المحار والأسماك والمكسرات والمعكرونة ودقيق الشوفان ومنتجات الألبان أيضاً.

 عدم الإفراط في تناول الكافيين

الكافيين نوع من أنواع المنبهات وبمجرد تناوله سيحصل الجسم على كميات كبيرة من الطاقة، ولكن بعد مرور القليل من الوقت سيشعر الفرد بالقلق والتوتر، كما سيؤثر ذلك على النوم أيضاً، مما يؤدي الى الشعور بالاكتئاب. يوجد الكافيين في الشوكولا والشاي والقهوة ومشروبات الطاقة أيضاً.

حافظ على ترطيب الجسم دوماً

قلة شرب الماء ستجعل الشخص يعاني من الإمساك وبالطبع الإمساك يجعله بمزاج غير جيد. وبالتالي يصاب بقلة التركيز والانتباه ويشعر بالخمول والتعب. لذا احرص على شرب بين ٨ إلى ١٠ أكوب يومياً.

الاهتمام بصحة الجهاز الهضمي من أجل تحسين الحالة المزاجية

للقيام بعملية الهضم بشكل أفضل يحتاج الشخص إلى تناول الكثير من الألياف وشرب الماء بكميات مناسبة.

حيث أن أمعاء الفرد تعكس ما يوجد داخله ومايشعر به، فإذا كان مزعوج أو متوتر، سيؤثر ذلك على الهضم ويقوم بإبطائه أو تسريعه. يتوجب على الشخص عندما يشعر بالتوتر والقلق أن يسترخي ويمارس تمارين التنفس.

تناول كميات مناسبة من البروتين

البروتين غني بالأحماض الأمينية الضرورية لعمل الدماغ، والتي هي ضرورية للعقل ليستطيع التحكم في المشاعر والأحاسيس. مصادر البروتينات هي البيض والسمك والفول والبازلاء والمكسرات.

وهكذا نجد هناك الكثير من الأطعمة والمشروبات التي تعمل على تحسين الحالة المزاجية للشخص وبالتالي تحسين الأداء والعمل بشكل أفضل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: